أخبار الكلية

لقاء الاستاذ الدكتور عميد كلية الصيدله مع طلبة كلية الصيدله

لقاء عميد كلية الصيدلة مع طلبة الكلية في جوار مفتوح وشامل

          في اطار نهج جامعة اليرموك للتواصل مع الطلبة، التقى الاستاذ الدكتور عدنان مساعده عميد كلية الصيدلة وبحضور أعضاء الهيئة التدريسية والادارية في لقاء مفتوح مع طلبة الكلية، حيث رحب الدكتور مساعده بالطلبة وحثهم على الالتزام بالخطة الدراسية والمثابرة والاجتهاد الذي يرافقه سلوكيات ايجابية تجاه مرافق الجامعة وانجازاتها باعتبارها بيتا أكاديميا من واجب الجميع الحفاظ عليه والسعي لإظهاره بأفضل وأبهى صورة، وقدم شرحا تفصيليا عن الخطة الدراسية والتدريب الصيدلاني في المجتمع ضمن معايير نوعية، إضافة الى وضع تعليمات للتدريب المتخصص الذي سيبدأ في مستوى السنة  الخامسة من الدراسة. وأشار الى  تطلعات الكلية ضمن الاستراتيجية العامة للجامعة القائمة على المراجعة والتقييم والتقويم في مختلف مسارات العملية التدريسية لمواكبة كل تحديث وتطور. واجاب الدكتور عميد الكلية على استفسارات الطلبة منوها الى ان الكلية لن تألوا جهدا في توجيه ابنائنا الطلبة ومتابعة مسيرتهم الاكاديمية خطوة خطوة ليكون خريج الكلية مؤهلا علما وتدريبا وقادرا على التنافس في سوق العمل. وجاء في كلمة الاستاذ الدكتور عميد كلية الصيدلة ما يلي: 

كلمة الأستاذ الدكتور عدنان المساعده عميد كلية الصيدلة   

بسم الله الرحمن الرحيم 

أبنائي وبناتي طلبة ..كليةالصيدلة أحييكم في بداية العام الدراسي الجديد نيابة عن أسرة كلية الصيدلة وأهلا وسهلا بكم في رحاب كلية الصيدلة في جامعة اليرموك الرائدة التي تفتح أبوابها لكم جميعا طلبة علم ومعرفة توجهكم من خلال كادرها التدريسي والإداري تتابع خطاكم وترعى مسيرتكم الأكاديمية خطوة خطوة وتهيء لكم كل امكاناتها المتاحة ليتحقق هدفكم المنشود في تلقي العلم في هذا الصرح الأكاديمي المتميز الذي توليه إدارة الجامعة بتوجيهات من الاستاذ الدكتور رفعت الفاعوري رئيس الجامعة ما وسعها الجهد كل دعم وإهتمام محور ذلك توجيه أبنائنا وبناتنا الطلبة لما فيه بناء مستقبلكم المشرق بعون الله تغرس في نفوسكم الثقة والعزيمة وتهدف الى تحقيق بناء الانسان المؤمن بالله تعالى وبحكمة قيادته الهاشمية وإنتمائه الصادق لوطنه لتحمل هذه الأجيال مشاعل النور وتضيء دروب المستقبل لوطن حر عزيز سيجناه بالوفاء والإخلاص ليبقى سيد الاوطان.

 أهلا بكم ويشرفنا اليوم إنضمام كوكبة جديدة من بناتنا وابنائنا من طلبة كلية الصيدلة في برنامج درجة البكالوريس في الصيدلة التي نطمح أن تكون متميزة في مسيرتها الأكاديمية تدريسا وبحثا وإنجازات لترفد مجتمعنا الأردني والعربي بكوادر مؤهلة كفؤة قادرة على خدمة مجتمعاتها بكل ثقة ومهنية عالية.

 إن كلية الصيدلة وبتوجيهات الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة الأكرم الذي يضع كل الإمكانات المتاحة والدعم لهذه الكلية الفتية حيث نحرص جميعا تمام الحرص ضمن إستراتيجية عمل منهجية وواضحة لتضاهي هذه الكلية تلك الموجودة في دول العالم المتقدم في برنامجها الحالي وبرامجها المستقبلية لتحقيق أهداف الكلية وتطلعاتها، الأمر الذي يتطلب بذل الجهد الموصول بالعزيمة والإرادة والمراجعة والتقويم والتقييم المستمرالذي يدخل ضمن الإستراتيجية العامة لجامعة اليرموك الرائدة التي تحظى والحمد لله بسمعة أكاديمية مرموقة محليا وعلى مستوى جامعات الإقليم. والكلية تضم الآن 10 أعضاء هيئة تدريس من حملة الدكتوراه تخرجوا من أفضل الجامعات العالمية و4 من حملة الماجستير من المحاضرين المتفرغين، ويوجد لدى الكلية خمسة موفدين للحصول على درجة الدكتوراه، وسيتم ايفاد عدد آخر من المؤهلين وإستقطاب المتميزين من حملة الدكتوراة ضمن الحاجة الحقيقية للكلية مستقبلا، هذا بالإضافة إلى توفر كادر فني مؤهل يضم اربعة فنيين، وسيتم تعيين 9 آخرين من حملة البكالوريس في الصيدلة والكيمياء لتعزيز كادر الكلية الفني للعمل في مختبرات الكلية، كما سيتم العمل على تطوير الكادر الإداري في الكلية ضمن الهيكل التنظيمي الذي يراعي التوسع في مرافق الكلية مستقبلا. وتشتمل الكلية حاليا على قسمين هما: قسم الممارسة الصيدلانية و قسم العلوم الصيدلانية، وأن عدد طلبة الكلية 619 طالب وطالبة إضافة الى (250) من الطلبة المقبولين الجدد في برنامج البكالوريس في الصيدلة مدته خمس سنوات وبواقع 165 ساعة معتمدة.

أبنائي وبناتي الطلبة

كم نحن سعداء بكم ويحدونا الأمل الذي يرافقه العمل الجاد، أن تتطلعوا على خطتكم الدراسية وتضعوا هدفكم الأساس نصب أعينكم وهو التميز في دراستكم الذي نأمل أن يرافقه تميز في السلوك الإيجابي تجاه الجامعة، وأن تسيروا بخطى واثقة لا تسرع فيها ولا إستعجال على حساب التفوق والتميز وأن تعتبروا كلية الصيدلة وجامعتكم بيتكم جميعا تتلقون منه النصح الأمين والإرشاد الأكاديمي القويم بعيدا عن الإنفعال غير المبرر، لأن أبواب الكلية مفتوحة لكم وستقدم ما وسعها الجهد كل الإمكانات المتاحة لتوفير مناخ أكاديمي متميز لننهض معكم وبكم في هذه الكلية الفتية التي ستنمو وستتطور سنة بعد سنة. وبخصوص الموقع الدائم لكلية الصيدلة فإن من المتوقع الإنتهاء منه خلال سنة من الآن، ولا يسعني هنا الا أن أتقدم بالشكر والتقدير لإدارة الجامعة التي تسعى بإستمرار للتطوير والتحديث في مختلف المسارات الأكاديمية منها والإدارية ومنها أيضا توسيع البنى التحتية لكليات الجامعة ومنها كلية الصيدلة.

وعودا على بدء فإن كلية الصيدلة وبعون الله تعالى سيكون نهج عملها يقوم على تقدير العمل والإنجاز في مناخ تعليمي مميز نحترم أنظمة وتعليمات الجامعة التي هي مسؤوليتنا جميعا إدارة وأساتذة وطلبة لننهض في هذا المرفق الأكاديمي المتميز في كل الجوانب معرفة متقدمة وسلوكا راقيا وبيئة نظيفة نحترم الرأي الآخر بوعي وفهم الذي فيه تحقيق مصلحة بيتنا الأكاديمي الذي يضمنا جميعا لنكون القدوة والمثل الاعلى الذي يرسم طريق الجد والإجتهاد ويزرع بذور الخير ويجني ثمار النجاح والتفوق. إن نجاح الكلية وتحقيق أهدافها يحتاج الى تضافر جهد الجميع ووضع المصلحة العامة نصب أعيننا ومصلحة وطننا الغالي في قلوبنا وعقولنا الذي ينتظر منا العمل ثم العمل بعزيمة لا تعرف الكلل ولا الملل وبعيدا عن التسويف والتقاعس. والواجب يدعونا جميعا وفي هذا الوقت للعمل بروح الفريق الواحد والضميرالمؤسسي المسؤول تجاه جامعتنا الرائدة ولنكون في خندق وطننا الغالي ومع قيادتنا الهاشمية لمواجهة كل التحديات والحفاظ على الانجازات.

وأرجو الله أن يحفظكم جميعا ودمتم بخير ودام أردننا آمنا مستقرا عين الله ترعاه ودام جلالة الملك سيدا وقائدا يقود مسيرة وطننا الغالي نحو مستقبل مشرق بهمة المخلصين الأوفياء وبناء أجيال أنتم فرسانها ليتحقق الهدف ولتستمر قافلة البناء والتقدم والإنجاز في أردن العزم. اهلاً بكم ثانية في كلية الصيدلة ضمن رحاب هذا الصرح العلمي الرائد ... والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.